أخبار البيتكوين

ما هو زوج العملات اليورو مقابل الدولار EUR/USD ؟

157

زوج العملات اليورو مقابل الدولارهو المصطلح المختصر لليورو مقابل الدولار الأمريكي ، أو تقاطع لعملتي الاتحاد الأوروبي (EU) والولايات المتحدة (USD).

كما يشير زوج العملات إلى عدد الدولارات الأمريكية كعملة التسعير اللازمة لشراء يورو واحد كعملة أساسية.

النقاط الرئيسية:

  • يمثل زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي عدد الدولارات الأمريكية المطلوبة لشراء يورو واحد.
  • يتأثر بالسياسات الحكومية واقتصاديات العرض والطلب واخبار الفوركس للزوج.
  • أساسيات زوج العملات اليورو مقابل الدولار.
  • تأثير خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي على اليورو مقابل الدولار الأمريكي.

أساسيات زوج العملات اليورو مقابل الدولار:

أصبح زوج اليورو مقابل الدولار الزوج الأكثر تداولًا في العالم لأنه يمثل مزيجًا لاثنين من أكبر الاقتصادات في العالم. ويتأثر بالعوامل التي تؤثر على قيمة اليورو مقابل الدولار الأمريكي بالنسبة لبعضهما البعض والعملات الأخرى.

لهذا السبب فرق سعر الفائدة بين البنك المركزي الأوروبي (ECB)  والاحتياطي الفيدرالي (Fed) يؤثر على قيمة هذه اليورو و الدولار عند مقارنتها ببعضها البعض.

فعلى سبيل المثال  عندما يتدخل بنك الاحتياطي الفيدرالي في أنشطة السوق المفتوحة لجعل الدولار الأمريكي أقوى ، يمكن أن تنخفض قيمة زوج اليورو مقابل الدولار الأمريكي بسبب تعزيز الدولار الأمريكي مقارنة باليورو حيث يتأثر ذلك أيضاً بتداولات مؤشر الداوجونز بشكل مباشر.

وبنفس الطريقة فإن اخبار الفوركس السيئة من اقتصاد الاتحاد الأوروبي لها تأثير سلبي على أسعار زوج اليورو مقابل الدولار. فمثلاً أدت أنباء أزمة الديون الحكومية وتدفق المهاجرين في إيطاليا واليونان إلى بيع اليورو مما دفع سعر صرف زوج اليورو مقابل الدولار للانخفاض.

تأثير خروج بريطانيا من الاتحاد الاوروبي على اليورو مقابل الدولار الأمريكي:

إذا نجحت حركة خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي بشكل كامل يتوقع معظم الخبراء تضارباً كبيراً فيتحليل الجنية الاسترليني. حيث تتراوح المضاربة من الانهيار التام للجنيه الاسترليني إلى الانخفاض المعتدل والمؤقت مقابل الدولار الأمريكي واليورو.

وينتج عن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي الكثير من عدم اليقين في الأسواق المالية والاستثمارية بشكل عام بما فيها سوق العملات الرقمية خاصة اخبار البيتكوين .

فنظرًا لأن أسواق الفوركس تركز بشكل طبيعي على المدى القصير فإن عدم الاستقرار بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي عادة ما يسبق عمليات البيع.

ومن المرجح أن يبيع متداولو الفوركس القلقون الجنيه الاسترليني وينتقلون لشراء أزواج عملات أكثر استقرارًا مثل الدولار ين والانتظار حتى تستقر أوضاع المملكة المتحدة المستقلة حديثًا.

تداول الدولار الأمريكي كملاذ آمن:

منذ مؤتمر بريتون وودز أصبح الدولار الأمريكي هو العملة الاحتياطية الفعلية للعالم مدعومًا بالإيمان الكامل والائتمان من الحكومة الفيدرالية الأمريكية وتعزيزه بالإنتاجية لمتداولي العملات.

كما أن السياسة المتشددة نسبيًا من مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي تزيد من جاذبية الدولار عند المتداولين في سوق الفوركس. حيث بدأ كل من البنك المركزي الأوروبي (ECB) وبنك اليابان (BOJ) سياسات أسعار الفائدة السلبية (NIRP) في عام 2016. فعلى الرغم من أن بنك الاحتياطي الفيدرالي لا يزال في منطقة منخفضة للغاية وتضاءلت التوقعات برفع أسعار الفائدة في المستقبل، فإن سياسته لا تزال أقل تضخمًا من البنوك المركزية المنافسة.

حالة عدم اليقين مع اليورو في سوق الفوركس:

هناك أيضًا إمكانية تضرر اليورو كنتيجة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي حيث تهدد خسارة المملكة المتحدة الاستقرار السياسي والاقتصادي الاتحاد الأوروبي بأكمله. والذي يعاني بالفعل من صراع داخلي وقضايا مصرفية كبيرة، وعليه فالرابح الواضح من الدراما الجارية في اوروبا سيكون الدولار الأمريكي.

ومع ذلك ، لا يزال معظم الخبراء يتوقعون أن يؤدي خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي إلى الإضرار بالجنيه الإسترليني أكثر من اليورو. فحتى إذا ضعف اليورو مقابل الدولار فقد يشهد ارتفاعات مقابل الحنية الاسترليني. وقد يؤدي التقلب على كلا الطرفين إلى فصل اليورو عن البيانات الاقتصادية الحقيقية مما يؤدي إلى المبالغة في التقييم أو التقليل من قيمته.

طريقة تحليل اليورو مقابل الدولار باحتراف:

بعكس الرسم البياني للسعر الذي يمثل فيه السعر المحدد سعر السهم مباشرة، فإن السعر المدرج على مخطط الأسعار لزوج من العملات يمثل سعر الصرف للعملتين. لذلك فإن الإشارة الاتجاهية للرسم البياني تتوافق مع العملة الأساسية.

وباستخدام المثال السابق عندما يأخذ المتداول مركزًا للشراء طويل الاجل في عملة اليورو مقابل الدولار الأمريكي عند المستوى 1,50 حيث يرتفع السعر إلى مستوى 1,70 كهدف يكون المتداول قد توقع أن تزداد قوة اليورو ويضعف الدولار الأمريكي.

والآن يتطلب الوصول الى مستوى 1,70 دولار المزيد من الدولارات لشراء نفس اليورو مما يجعل الدولار أضعف و اليورو أقوى.

ومع ذلك، من المهم الفهم جيداً بأن العملة الأساسية للزوج ثابتة وتمثل دائمًا وحدة واحدة.

وبالتالي، فإن مصدر القوة و الضعف لا ينعكس في المعدل. لذا يمكن أن يرتفع سعر تداول اليورو مقابل الدولار لأن اليورو يزداد قوة أو أن الدولار الأمريكي يضعف. وينتج عن أي من الشرطين حركة صعوديه في السعر وحركة صعوديه مقابلة له في مخطط السعر.

التعليقات مغلقة.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More